المواطنية تنشطر بإنشطار اللغة – اللغة العربية في مالطا انموذجًا

المواطنية تنشطر بإنشطار اللغة – اللغة العربية في مالطا انموذجًا

La citoyenneté est divisée par la division de la langue:La langue arabe à Malte – un modèle.

Citizenship is divided by the splitting of language:-The Arabic language in Malta as a model-

 

ورقة بحثية

ضمن المؤتمر الدولي المدمج :

تحديّات التربية على المواطنيّة في العصر الرقميّ في ظلّ الأزمات والعولمة “

الذي نظم من قبل الجمعية اللبنانية للتجديد التربوي والثقافي الخيرية برئاسة السيدة ريما يونس بالشراكة مع كلية التربية في الجامعة اللبنانية والجامعة الإسلامية في لبنان والمعهد اللبناني لإعداد المربِّين في جامعة القديس يوسف وبالتعاون مع وزارة الثقافة اللبنانية والسفارة الفرنسية ( قسم التعاون الثقافي ) والمعهد الفرنسي للتربية التقويمية في فرنسا والمجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع وجامعة استانبول ايدين في تركيا – قسم علم الاجتماع وجمعية ديان ومركز تنمية الموارد البشرية للدراسات والأبحاث في برلين والمنتدى العالمي للأديان والإنسانية وجمعية النور للتربية والتعليم وجمعية بلادي والمنتدى العربي لدراسات المرأة والتدريب والأكاديمية المصرية للتربية الخاصة

لبنان – الحدث – مدينة رفيق الحريري الجامعية

اعداد: شاهينة دندش

طالبة ماجستير في الجامعة اللبنانية ، وطالبة دكتوراه في الجامعة الإسلامية في لبنان IUL.

 الملخص

يثبت البحث فضل اللغة العربية وعولمتها من خلال “الإنشطار”، أو الهوية اللغوية، التي تربط العرب بالغرب في أوروبا. وتحديدًا مالطا كالأندلس. على الرغم ممّا تعرّض له العرب في الغرب من طمس لحضارتهم المشرقية وأصولها السامية.

    المقصود بـ “الإنشطار” صياغة الألفاظ ( الصرف)، وإدخالها في التركيب( النحو)، والمعنى الناتج من حذفها. بتعبير آخر “الجهد العضلي” أو التعبير بجهد أقل. الأمر الذي دفعنا إلى اعتبار “الانشطار” أسلوبًا فصيحًا. لأن العرب هكذا تكلّمت، وأبلغت في بيئة ومناخ مختلفين.

الكلمات المفاتيح

الإنشطار _ الاشتقاق اللفظي _ اللهجة المالطية _ الانشطار اللفظي _ الجهد العضلي.

Résumé:

     La recherche prouve la vertu de la langue arabe et sa mondialisation à travers la « fission », ou identité linguistique, qui relie les Arabes à l’Occident en Europe. Plus précisément, Malte et l’Andalousie. Malgré ce à quoi les Arabes ont été exposés en Occident depuis l’effacement de leur civilisation orientale et de ses hautes origines.

      Ce que l’on entend par « fission », c’est la formulation des mots (morphologie), leur insertion dans la structure (grammaire), et le sens résultant de leur suppression. En d’autres termes, « effort musculaire » ou moins d’effort. Ce qui nous a incité à considérer la « fission » comme une méthode éloquente. Parce que les Arabes parlaient et communiquaient ainsi dans un environnement et un climat différents.

Mots clés

Fission _ Dérivation verbale _ Dialecte maltais _ Fission verbale _ Effort musculaire.

Abstract:

  The research proves the virtue of the Arabic language and its globalization through the “fission”, or linguistic identity, that links the Arabs with the West in Europe. Specifically, Malta and Andalusia. In spite of what the Arabs were exposed to in the West from the obliteration of their Eastern civilization and its lofty origins.

    What is meant by “fission” is the formulation of words (morphology), their inclusion in the structure (grammar), and the meaning resulting from their deletion. In other words, “muscular effort” or less effort. Which led us to consider “fission” as an eloquent method. Because the Arabs thus spoke and communicated in a different environment and climate.

Keywords

Fission _ Verbal derivation _ Maltese dialect _ Verbal Fission _ Muscular effort.

للإطلاع على كامل الدراسة :

 

المواطنية تنشطر بإنشطار اللغة – اللغة العربية في مالطا انموذجًا

Add a Comment

Your email address will not be published.